مكس

هل يجوز الترحم على المسيحي بعد موته

هل يجوز الترحم على المسيحي بعد موته؟ يعتبر الترحم على الشخص هو نوع من الدعاء له بأن يرحمه الله تعالى وأن يدخله برحمته وجنته ، ويجوز للمسلم الترحيل على أخيه المسلم ، وطلب المغفرة والعفو له من رب العالمين ، ولكن كان موضوع مقالنا.

هل يجوز الترحم على المسيحي بعد موته

الترحال المسيحي يجوز لك الترحيب بالترحيل ، وكذلك الترحم ، الترحال ، وكذلك الترحم ، وكذلك الترحال ، وكذلك الحال في بعض البلدان ، وعبدالله ، وعبدالله ، وعبدالله ، وعبدالله ، وعبدالله ، وعبدالله. قُرْبَى مِنْ بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ}[1]، والدليل من السنة النبوية الشريفة حديث أبو هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (و الذي نفْسُ محمدٍ بيدِهِ ​​، لا يسمعُ بي أحدٌ من هذه الأمةِ ، لا يهودِيٌّ ، ولا نصرانِيٌّ ، ثُمَّ يموت ولم يؤمِنْ بالذي أُرْسِلْتُ كان من أصحابِ النارِ)[2]، لأن الله تعالى أرسل النبي للناس كافة ، و شرط على كل من علم بدعوته -صلى الله عليه وسلم- أن يؤمن به ، وإن مات ولم يؤمن أنه قد مات كافرًا ، وكان جزاؤه أن يدخل عقابًا له على كفره بالرسول -صلى الله عليه – ، اليهود والنصارى يجب عليهم دخول الإسلام والإيمان بما جاء به محمد -صلى الله عليه وسلم ، فمن لم يؤمن بالنبي ، فليس بمؤمن وهو يؤمن بالله وببعض الرسل كموسى -عليه السلام-.[3]

بحث عن اهمية العقيدة الاسلامية

أخلاق النبي في معاملة أهل الكتاب

لقد كان النبي -صلى الله عليه وسلم- يعامل أهل الكتاب معاملة حسنة ، وكان يرحمهم بهم ، وهذا لا يبرر بأي حال الأحوال الترحيل على أموات الكفار ، لأن الله تعالى هو أرحم الراحمين ، وقد نهى نبيه من بعده أن يستغفر للمشركين من اليهود والنصارى ، ودع أولي فربى ، وأما الدعاء للكافرين في حال الرغبة في الهجرة بالهداية أو رغبة في تحبيبهم بالإسلام أو رغبة في إسلامهم ، بدا ، وقد بدأ النبي شرع ، وقد دعا النبي -صلى الله عليه وسلم ، لبعض القبائل الكفار بالهداية.
[4]

من هم الصنفان من اهل النار وما هي صفات اهل النار

هل مشى النبي في جنازة يهودي؟

النبي صلى الله عليه وسلم قال: (كنَّا معَ النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ إذ مرَّت بنا جَنازة فقامَ. لَها ، فلمَّا ذَهَبنا لنحمِلَ إذا هيَ جَنازةُ يَهوديٍّ ، فقُلنا: يا رسول اللَّهِ ، إنَّما هيَ جَنازةُ يَهوديٍّ؟
[5]، والتفسير الحديث “أن النبي قام لها”: وقف النبي صلى الله عليه وسلم عند مرور الجنازة دون أن يسأل عنها أو يعرف هل هي لمسلم أو غيره ، ولما ذهب الصحابة كي يحملوا الجنازة لأمر الموت وما فيه من خوف وأهوال وليس القيام به لتعظيم الميت ، فالنبي لم يمشِ في جنازة يهودي وإنما وقف تعظيمًا ورهبة لأمر الموت.
[6]

هل يجوز التعزية بموتى الكفار من اليهود والنصارى

وقد ذكر ابن قدامة في كتابه “المغني”: “أن المسلم إذا عزّى كافرًا بمسلم قال:” أحسن الله عزاء كافرًا بمسلم قال: “أحسن الله عزاء الكفار وغفر لميتك” ، وإذا عزّى كافرًا بكافر قال: ” أخلف الله عليك ، ولا نقص عددك “، وذا عزراء مسلمًا بكافر قال:” أعظم الله أجرك وأحسن عزائك “، فيجوز حضور العزاء والتعزية بالكافر سواء من النصارى أو الرحمة ، وقد نهى النبي عن الاستغفار لعمه أبي الذي كان أحسن الناس.
[7]

هل يجوز الترحم على المسيحي

النبي صلى الله عليه وسلم في الختام ، يجوز الترحيب بالترحيل المسيحي بعد موته ، يجوز الاستغفار للمسيحي أو اليهودي ، كما أنه يجوز الترحيل عليه ، وتعرفنا على معاملة النبي -صلى الله عليه وسلم- لأهل الكتاب من اليهود والنصارى ،. جنازة يهودي ، وهل يجوز التعزية بموتى الكفار.

المراجع

  • ^ التوبة ، 113
  • ^ صحيح الجامع ، أبو هريرة ، الألباني ، صحيح الجامع ، 7063 ، صحيح
  • اعتداء في الدعاء بتاريخ 12/05/2022
  • اعتداء في الدعاء بتاريخ 12/05/2022
  • ^ صحيح أبي داوود ، جابر بن عبدالله ، الألباني ، صحيح أبي داود ، 3174 ، صحيح
  • ^ dorar.net ، الموسوعة الحديثية ، 12/05/2022
  • ^ islamweb.net، الترحم على أموات الكفار لا يجوز التعزية، 12/05/2022
  • السابق
    شروط التقديم في وظائف الحدود رجال 1443 على رتبة “جندي/ رقيب” عبر موقع jops.sa والموعد
    التالي
    كلمات اغنية اوقات ناصيف زيتون